القديسة كلارا “حاملة القربان”

أضفى عيد القديسة كلارا البتول “حاملة القربان”، جوّاً من السلام والخشوع على “وقف سيّدة العناية بِتَولِيَة البطريرك الماروني” في أدونيس – جبيل حيث احتفل بعيدها جمعٌ غفيرٌ من المؤمنين يوم الإثنين 12 الجاري في كنيسة شفيعة المقام بقداس إلهي خدمته جوقة الوقفيّة وأطفال من “بيت الطفل يسوع”.
“هي التي أحبّت القربان الأقدس حتى العبادة فكانت تتناوله والدموع ملء عينيْها…” بهذا التأمّل استذكر المشاركون في الذبيحة الإلهيّة، القديسة كلارا تلميذة القديس فرنسيس وصديقته، مستمعين إلى بعض عباراتها المدوَّنة والمفعمة بالإيمان وعشقها ليسوع المسيح وإنجيله.
عند المناولة، وُزّعت على المؤمنين شموعٌ حمراء اللون طُبعت عليها صورة القديسة كلارا وشعاع القربان، وخلفهما مقتطفٌ عن حادثة فَرار جيش العدو المهاجم عندما حملت القديسة كلارا القربان المقدّس عند أسوار الدير حيث كانت في أسيزي.
وفي الختام أقيم تطواف خاشع بالقربان المقدّس وصورة القديسة المحتفى بها، لفّ أرجاء الوقفيّة على وقع معزوفات أدّتها الفرقة الموسيقيّة التابعة للوقفيّة، والخاصة بالقربان الذي عَبَدته القديسة كلارا وكان غذاؤها اليومي إلى جانب الصلاة والتأمّل.
وعند أخذ البركة وُزّعت على المؤمنين صورة القديسة كلارا “حاملة القربان” وفي الجهة الخلفية منها سيرة حياتها طوال خدمتها الرهبانية منذ أن أسّس القديس فرنسيس ديراً لها، ليتم قصده بإنشاء رهبانية نسائية.

* * *

المصدر: “وحدة التواصل” – “وقف سيّدة العناية بِتَولِيَة البطريرك الماروني” أدونيس – جبيل
التاريخ: 12 آب 2019
2019-10-08T18:59:42+00:00